فَأَمَّا الزَّبَدُ فَيَذْهَبُ جُفَاءً وَأَمَّا مَا يَنْفَعُ النَّاسَ فَيَمْكُثُ فِي الْأَرْضِ – الرعد 17

الكرامات

bild von el-karamat.jpg

الناشر: الفقير لله والغني بفيضه ناجي الحازب آل فتله

للتواصل

 

السنور

جرائم الأحتلال

أعمال شعرية

أعمال تشكيلية

المقالات

المستهل

 

أزواد

 

 

 

 

 

الملصق

رافِداينِيات

 

 

 

 

 

 

 


الملصق



هذه المقالات كانت قد نشرت في اعداد "الكرامات" الأولى التي وزعت بهيئة رسائل عبرالأنترنت وهي تحمل تواريخ نشرها مما يقتضي وضعها في اطارها التأريخي لتقصي علاقاتها الفكرية وسيروراتها اللاحقة بشكل منهجي 

 

 


بشار الأسد في خدمة الـ سي.آي . إيه

 

أسامة بن لادن:العمائم التي تلبسها الأمة الأسلامية

 



الأنفجار الأسلامي الأشمل:الشرط الحتمي في التأريخ

 

 


انهم"الرافضة"أنفسهم هؤلاءالخابطون في دماءالمسلمين
من إبن العلقمي وصولاً إلى عصابات الطبطبائي الحكيم
 

 

عبداللات :العميل بن العميل بن العميل

 


الديمقراطية بوصفها ظاهرة فاشية
ويتممه الحرب بصيغة الديمقراطية: بين العاقد والمعقود

 

المعتوه رئيس المافيا "إياد علاوي" يحررالأحتلال الصليبي الفاشي من العراق غوبلزياً